الإنترنت والشبكات

ستارلينك: كل ما تريد معرفته عن خدمة الإنترنت عبر الأقمار الصناعية من SpaceX

سـتـارلينك هو نظام إنترنت عبر الأقمار الصناعية يهدف إلى توفير تغطية إنترنت عالمية. يعد هذا النظام الخيار المثلى للمناطق النائية جغرافيًا حيث يكون الاتصال بالإنترنت ضعيفًا أو غائبًا تمامًا. إذا كنتم ترغبون في معرفة المزيد عن خدمة إنترنت ستارلينك التي أصبحت شهيرة في هذه الأيام، فندعوكم لقراءة هذا المقال حتى النهاية.

ما هي خدمة ستارلينك؟

ستارلينك (Starlink) هي خدمة إنترنت عبر الأقمار الصناعية تديرها شركة سبيس إكس، وهي شركة أسسها إيلون ماسك في عام 2002. بدأت SpaceX، الشركة المتخصصة في تصميم وتصنيع وإطلاق الصواريخ والمركبات الفضائية، بإطلاق أقمار صناعية Starlink في عام 2019 ونجحت في إطلاق أكثر من 3000 قمر صناعي في مدار أرضي منخفض حتى سبتمبر 2022.

تركز Starlink بشكل أساسي على توفير إنترنت عالي السرعة مع أدنى تأخير وأعلى عرض نطاق في المناطق النائية والريفية حول العالم. اعتبارًا من سبتمبر 2022، يبدأ سعر هذه الخدمة من 110 دولارًا أمريكيًا شهريًا. ويقدر سعر أجهزة الاستقبال الخاصة بها بحوالي 599 دولارًا أمريكيًا.

يجب ملاحظة أن إنترنت ستارلينك ليس مجانيًا، على العكس من اعتقاد بعض الأشخاص، ولكن قد تكون هناك حالات خاصة حيث تُقدم الشركة الخدمة مجانًا، مثلما حدث في أوكرانيا.

ما هو الإنترنت عبر الأقمار الصناعية؟

الإنترنت عبر الأقمار الصناعية هو نوع من خدمات الإنترنت التي تستخدم أقمارًا صناعية في الفضاء الخارجي لنقل الإشارات الرقمية بين مستخدمي الإنترنت ومزودي الخدمة على الأرض.

تعتمد هذه التقنية على وجود شبكة من الأقمار الصناعية تدور حول الكوكب وتقوم بإعادة توجيه إشارات الإنترنت بين المستخدمين ومحطات أرضية.

يتيح الإنترنت عبر الأقمار الصناعية ستارلينك وصول الأفراد والشركات إلى الإنترنت في المناطق النائية أو التي تفتقر إلى تغطية شبكات الإنترنت التقليدية مثل خدمات الكابل أو خدمات الألياف البصرية.

يمكن استخدام هذه التقنية في الأماكن البعيدة مثل المناطق الريفية أو الصحراء أو المحيطات، وتوفير وسيلة للاتصال بالإنترنت دون الحاجة إلى بنية تحتية معقدة على الأرض.

على الرغم من فوائدها في توفير الاتصال بالإنترنت في مناطق نائية، إلا أن هناك تحديات مثل تأخر في الإشارة نتيجة للمسافة الكبيرة بين الأقمار الصناعية والأرض، وتكلفة عالية قد تكون مشكلة لبعض المستخدمين.

الفرق بين نظام ستارلينك الفضائي وأنظمة أقمار الإنترنت الأخرى

الإنترنت عبر الأقمار الصناعية ليس ظاهرة جديدة وهناك بالفعل شركات تقدم خدمات الإنترنت عبر الأقمار الصناعية. أكبر مزودي خدمة الإنترنت عبر الأقمار الصناعية حاليًا هما شركتان، ViaSat وHughesNet.

ومن المثير للاهتمام معرفة أن كلتا الشركتين عرضتا خدمة الإنترنت عبر الأقمار الصناعية لأول مرة في عام 2012، ولدى Heusnet 1.3 مليون مشترك في الولايات المتحدة.

لكن لماذا تختلف القصة هذه المرة والعالم كله يتابع بفارغ الصبر أخبار مشروع ستارلينك وينتظر بفارغ الصبر إطلاق الإنترنت عبر الأقمار الصناعية لشركة سبيس إكس؟

الإجابة على السؤال أعلاه تكمن في الفرق بين نظام ستارلينك الفضائي وأنظمة أقمار الإنترنت الأخرى التي تقدمها الشركات الأخرى:

  • من المفترض أن تكون Starlink عالمية ومن الناحية النظرية لن تكون قابليتها للخدمة مخصصة لمنطقة جغرافية معينة.
  • سيكون لدى ستارلينك نطاق ترددي أكبر بكثير نظرًا لعدد أكبر من الأقمار الصناعية ونتيجة لذلك سوف تخدم المزيد من المستخدمين.
  • والأهم من ذلك، أن Starlink يتمتع بسرعة أعلى بكثير وزمن وصول أقل بكثير من الإنترنت عبر الأقمار الصناعية الأخرى.

كيف يعمل الانترنت عبر الأقمار الصناعية ستارلينك؟

في كوكبة أقمار ستارلينك، سيتم وضع آلاف الأقمار الصناعية الصغيرة في مدار أرضي منخفض. وستقوم بنقل إشارات الإنترنت عالية السرعة إلى الأرض.

سيتم نقل البيانات بسرعة قريبة من سرعة الضوء. عندما يتم تنفيذ هذا المشروع بالكامل، سيكون من الممكن الوصول إلى إنترنت Starlink في أي مكان على وجه الأرض.. إليك كيفية عمل هذا النظام:

  • الأقمار الصناعية: تبدأ عملية ستارلينك باستخدام شبكة من الأقمار الصناعية التي تديرها شركة SpaceX. هذه الأقمار تدور حول الأرض في مدار منخفض ومستمر، مما يتيح لها تغطية مساحات واسعة من الكوكب.
  • الاستقبال: للوصول إلى الإنترنت عبر ستارلينك، يحتاج المستخدم إلى هوائي خاص (Dish) مثبت في موقعه الخاص. هذا الهوائي يكون عبارة عن جهاز استقبال يستقبل إشارات من الأقمار الصناعية.
  • الارتباط بالأقمار الصناعية: عندما يرغب المستخدم في الاتصال بالإنترنت، يقوم الهوائي بتوجيه إشارات إلى الأقمار الصناعية المناسبة في الفضاء. يحدث ذلك عبر محطة قاعدية تحديدية يتم تعيينها تلقائيًا.
  • النقل الفضائي: الأقمار الصناعية تستلم إشارات المستخدم وترسلها إلى محطات الأرض المركزية. ثم يتم توجيه هذه الإشارات عبر الإنترنت العالمي إلى المواقع المستهدفة.
  • الاستجابة: بمجرد وصول البيانات المستهدفة إلى الموقع المستخدم، يتم توليدها وعرضها على الجهاز الذي يتصل بالإنترنت عبر الهوائي. هذا يسمح للمستخدم بتصفح الويب، استخدام التطبيقات عبر الإنترنت، وتحميل وتحميل المحتوى كما هو الحال في أي خدمة إنترنت تقليدية.

يتوقع Elon Musk وSpaceX أن التكنولوجيا المبتكرة للمشروع ستسد فجوة الاتصال بالإنترنت بين المناطق الريفية والحضرية.

من الصعب توفير الإنترنت للأماكن الريفية أو المعزولة. هذا بسبب التكلفة العالية للبنية التحتية، والتي تشمل تكلفة التلاعب في صراعات حقوق الملكية وحفر القنوات والألياف.

سرعة الانترنت عبر أقمار ستارلينك
المصدر

يتم وضع أقمار ستارلينك التابعة لشركة SpaceX في مدارات أرضية منخفضة على مسافة 563 كيلومترًا من الأرض. تدعي شركة SpaceX أنه بسبب هذه المسافة القصيرة من الأرض، فإن زمن الوصول أو اتصال الإنترنت عبر الأقمار الصناعية Starlink سيكون بين 25 و35 مللي ثانية.

سيكون هذا التأخير مناسبًا لمعظم تطبيقات الإنترنت الشائعة، وحتى ألعاب الفيديو. يجب أن تكون سرعة التنزيل أيضًا سريعة جدًا بحوالي 1 جيجابت في الثانية. لم تعلن شركة SpaceX بعد عن سرعة التحميل.

وعلى سبيل المقارنة، ينبغي القول أنه في الوقت الحالي، يوفر الإنترنت عبر الأقمار الصناعية Hisnet سرعة تنزيل تبلغ 25 ميجابت في الثانية؛ لكن تأخيرها أو ping يبلغ حوالي 600 مللي ثانية، وهو ما يعتبر بطيئًا جدًا.

من المتوقع أن تبلغ سرعة الإنترنت في المرحلة التجريبية من ستارلينك حوالي 50-100 ميجابت في الثانية، وهو أمر مقبول للإنترنت عبر الأقمار الصناعية.

في عام 2019، أفاد اختبار مشترك بين ستارلينك والقوات الجوية الأمريكية يسمى Global Lightning بسرعات تنزيل تصل إلى 610 ميجابت في الثانية.

بدأ مشروع Global Lightning في أوائل يوليو 2018 واستخدم قمرين صناعيين من نوع Starlink لنقل البيانات إلى محطات طائرة الشحن 12C أثناء الطيران.

أظهرت اختبارات السرعة الأخيرة للإنترنت عبر الأقمار الصناعية Starlink سرعات تنزيل تصل إلى 45 ميجابت في الثانية وسرعات تحميل تصل إلى 5 ميجابت في الثانية وزمن انتقال يصل إلى 75 مللي ثانية.

يذكر في إحدى مقالات CNN أنه في رسائل البريد الإلكتروني التي أرسلتها SpaceX لمستخدمي المرحلة التجريبية، كانت سرعة التنزيل من 50 إلى 150 ميجابايت/ثانية والتأخير يتراوح بين 20 و40 مللي ثانية. أشارت رسائل البريد الإلكتروني إلى أن SpaceX ستعمل على تحسين هذه الأرقام في الأشهر المقبلة.

ما هو شكل وتكوين أقمار ستارلينك الصناعية؟

شكل وتكوين أقمار ستارلينك الصناعية

يزن كل قمر صناعي في مشروع ستارلينك حوالي 260 كجم. هذه الأقمار الصناعية مسطحة، ويتم حمل 60 منها على متن صواريخ SpaceX’s Falcon 9. ستوفر مجموعة شمسية ضخمة الطاقة التي تحتاجها هذه المركبات الفضائية بمجرد وصولها إلى المدار. سيكون للجسم الرئيسي أربعة هوائيات قوية لنقل إشارات الإنترنت.

تم تجهيز هذه المركبات الفضائية بأشعة الليزر التي تربطها بأربعة أقمار صناعية أخرى في المدار. تحتوي هذه الأقمار الصناعية أيضًا على محركات أيونية تستخدم غاز الكريبتون لإبقائها في المدار حتى عندما تكون قريبة من الأرض.

كم عدد الأقمار الصناعية التي تم إطلاقها حتى الآن؟

وفي عام 2018، أطلقت شركة SpaceX أول أقمار صناعية تجريبية. وبعد ذلك، تم إرسال 60 قمرًا صناعيًا رسميًا إلى المدار في عام 2019. ويوجد حاليًا 800 قمر صناعي في مدار حول الأرض.

قامت شركة ستارلينك بتطوير ست محطات أرضية لتقديم خدمة الأقمار الصناعية الثابتة على الأرض، والتي تقع في المدن التالية:

  • هوثورن، كاليفورنيا.
  • كونراد، مونتانا.
  • جرينفيل، بنسلفانيا.
  • نورث بيند، واشنطن.
  • ريدموند، واشنطن.
  • ميريلاند، ويسكونسن.

معدات الانترنت عبر الأقمار الصناعية ستارلينك

معدات Starlink

يمكنك معرفة ما إذا كان الإنترنت نشطًا في مكانك من خلال موقع ستارلينك الرسمي ومن خلال إدخال مكان إقامتك.

بعد تسجيل الانترنت عبر الأقمار الصناعية ودفع الرسوم، سيتم إرسال مجموعة ستارلينك إليك والتي تشمل طبق وقاعدة طبق وقاعدة راوتر واي فاي. وأيضًا، بشراء مودم Starlink، ستحصل أيضًا على كابل طاقة وكابل لتوصيل الطبق بالراوتر.

لإعداد الإنترنت عبر الأقمار الصناعية واستخدام هذه الخدمة، يجب على عملاء Starlink أولاً إعداد طبق القمر الصناعي لبدء استقبال الإشارات وإرسال النطاق الترددي إلى جهاز التوجيه. ومن الأفضل مراعاة الأماكن المفتوحة مثل الفناء أو السطح لتثبيت الإنترنت عبر الأقمار الصناعية.

يوجد أيضًا تطبيق Starlink لنظامي التشغيل Android وiOS الذي يستخدم الواقع المعزز لتوجيه المستخدمين في اختيار أفضل موقع وموضع لأجهزة الاستقبال الخاصة بهم.

يجب أن نقول أن الإنترنت عبر الأقمار الصناعية ستارلينك ليس رخيصًا، وحتى في الأشهر الأخيرة، ارتفع سعر شراء الطبق أو طقمه، وكذلك خدمة هذا الإنترنت.

بينما كان سعر شراء Dish في الماضي 499 دولارًا وكانت Starlink تقدم خدمتها بسعر شهري قدره 99 دولارًا، إلا أنها ظلت تزيد هذه الأسعار منذ بعض الوقت! تشمل تكلفة شراء الإنترنت عبر الأقمار الصناعية من Starlink تكلفة أولية لشراء المعدات وتكلفة خدمتها الشهرية.

وفي الواقع، أصبح سعر الطبق أو الطقم الآن يساوي 599 دولارً، وتبلغ التكلفة الشهرية لخدمة ستارلينك 110 دولارات. وفقًا لإعلان SpaceX، حتى أولئك الذين دفعوا مسبقًا الدفعة المقدمة لشراء مجموعة هذه الشركة بقيمة 499 دولارًا، يجب عليهم دفع 599 دولارًا مقابل الوصول إلى المعدات. يمكنك الاطلاع على التعريفات من خلال زيارة الموقع الرسمي لـ Starlink.

لذلك، إذا دخلت خدمة Starlink Internet بلدنا، فسنواجه أسعارًا فلكية للمعدات وخدمتها الشهرية. لذلك لن يتمكن الكثير من الناس في بلدنا من إستخدامه.

Wesam Web

في موقع وسام ويب، يجمع فريق كتّابنا المبدع بين الخبرة والشغف في مجالات التكنولوجيا والبرمجة والذكاء الاصطناعي وتصميم المواقع. نحن نقف وراء هذه الكلمات والأفكار التقنية، مقدمين لكم معرفة عميقة وتحليلات دقيقة. نستكشف أحدث التقنيات وأبرز الاختراعات، مقدمين لكم فهمًا شاملاً للتطورات الحديثة. مؤلفو وسام ويب يشاركون معكم تجاربهم وتفانيهم في مجالات الابتكار والتطور التكنولوجي. انضموا إلينا في هذه الرحلة الملهمة لاستكشاف أحدث التقنيات، حيث يتم تقديم الأفضل من قبل الكتّاب الرائدين في هذا الميدان."
زر الذهاب إلى الأعلى